عمر شملالي ل “ماذا جرى”
قالت صحيفة البلاد الجزائرية، إن ﺍﻟﺠﺎﻣﻌﺔ الملكية ﺍﻟﻤﻐﺮﺑﻴﺔ لكرة القدم “ﺗﻤﺎﺭﺱ ﺍﻟﻌﻨﺼﺮﻳﺔ”، و”التمييز” في حق المدرب الجزائري الجنسية؛ عبد الحق بن شيخة.
وأضافت الصحيفة، أن وضع المدرب الجزائري ما يزال معلقاً، بعد فشل ﺍﻟﺠﺎﻣﻌﺔ الملكية ﺍﻟﻤﻐﺮﺑﻴﺔ لكرة القدم في حسم مشكل قضية نادي اتحاد طنجة مع المدرب السابق للنادي محمد أمين بنهاشم. الأمر الذي اعتبرته الصحيفة “نوعاً ﻣﻦ التمييز ﻳﺴﺘﻌﻤﻠﻪ بعض المشرفين ﻋﻠﻰ الكرة المغربية في حق الجزائري”.
ويصر المدرب المغربي محمد أمين بن هاشم، على المطالبة بأحقيته في تدريب النادي للموسم الرياضي المقبل، لوجود شرط في عقده مع النادي، بحسب الصحيفة الجزائرية، يتيح لبن هاشم الاشراف على تدريب النادي بصعوده القسم الأول من البطولة الاحترافية.
ويطالب المدرب بن هاشم بتعويضات مالية تصل الى 120 الف دولار، وأربعون ألف دولار مكافأة لصعود الفريق الى القسم الأول، وفق ما ينص عليه العقد، والتي يفترض أن يتسلمها قبل نهاية يونيو الماضي. لكن نادي اتحاد طنجة لم يحصل عليها بعد.
وكان نادي اتحاد طنجة رفض الترخيص للجزائري بن شيخة بالجلوس بدكة بدلاء النادي قبل الحسم في قضية المدرب بن هاشم بشكل نهائي