كشف رشيد أوزين إبن عم وزير الشباب والرياضة المقال محمد أوزين،الذي نشر قبل أيام المكالمة الهاتفية التابعة لاوزين أنه يتلقى تهديدات متتالية بالقتل والتصفية الجسدية من طرف مجهولين.

وذكر رشيد أوزين من خلال شريط فيديو بثه على موقع يوتوب “أن حياته أصبحت الآن في خطر حقيقي وأنه قد يموت في أي لحظة” ، كما دعا جميع معارفه إلى الاهتمام بابنته والوقوف بجانبها إن حدث ذلك.

كما طالب رشيد أوزين، من خلال الشريط الفيديو المصالح الأمنية “بأن توفر له الأمن والحماية مما يتعرض له من تهديدات بالقتل”.

هذا وأكد المتحدث أنه تعرض للخيانة من طرف أحد المقربين منه الذي سرب تلك المكالمة التي دارت بينه وبين إبن عمه الوزير السابق، والتي تضمنت كلمات فيها سب وشتم أشعلت غضب المغاربة عامة وشباب افران خاصة.