لقية سيدة متأثرة بجروح بليغة ليلة أمس الأربعاء مصرعها في حادثة سير مروعة وقعت نحو السابعة والنصف ليلا بطريق إيموزار بالمدار الحضري لفاس.

وقال شهود عيان ان حافلة للنقل العمومي صدمت الدراجة النارية التي كانت الضحية على متنها رفقة زوجها.

وما حسب ما افاد به احد المصادر ان زوج الضحية لايزال يرقد بالمستشفى الجامعي الحسن الثاني لتلقي العلاجات اللازمة .

وأضاف المصدر داته أن زوج الضحية أصيب بكسور وجروح خطيرة وأن مصالح الأمن فتحت تحقيقا حول ظروف وملابسات الحادثة الناجمة عن عدم الانتباه والإفراط في السرعة والتجاوز المعيب لسائق الحافلة.