انتخبت الجمعية العمومية للاتحاد الدولي لألعاب القوى، اليوم الأربعاء، كلا من نوال المتوكل وخالد السكاح وعزيز داودة في الهيئات المسيرة للاتحاد. وهكذا، أعيد انتخاب نوال المتوكل لعضوية اللائحة النسوية في مجلس الاتحاد، وتم انتخاب عزيز داودة لعضوية اللجنة التقنية، فيما انتخب البطل الأولمبي السابق خالد السكاح ضمن أعضاء لجنة العدو الريفي.

ويكتسي المؤتمر الحالي للاتحاد الدولي لألعاب القوى أهمية خاصة، حيث تم تجديد هياكل الاتحاد عبر الاقتراع المباشر. وقد تم في هذا الإطار انتخاب البريطاني سيباستيان كو رئيسا للاتحاد، بعدما حصل على 115 صوتا متقدما على منافسه الأوكراني سيرغي بوبكا، الذي حصل على 92 صوتا. وخلف سيباستيان كو في رئاسة الاتحاد السنغالي لامين دياك، الذي ترأس المنظمة طيلة 16 سنة.

وتم انتخاب أربعة نواب للرئيس هم سيرغي بوبكا ودحلان الحمد (قطر) وكالكابا مالبوم (الكاميرون) وألبيرتو خوانتو رينا (كوبا).

ويشارك المغرب في أشغال المؤتمر بوفد يترأسه السيد عبد السلام أحيزون، ويضم كلا من الكاتب العام للجامعة الملكية لألعاب القوى محمد غزلان ورئيس لجنة الإعلام محمد النوري والمدير التقني الوطني أحمد طناني ونوال المتوكل وعزيز داودة وخالد السكاح.

ويذكر أن المغرب استضاف، خلال العام الماضي، ثلاثة ملتقيات دولية بمدينة مراكش، هي الملتقى الدولي محمد السادس لألعاب القوى، وكأس القارات لألعاب القوى، اللذين نظمتهما الجامعة، إضافة إلى البطولة الإفريقية لألعاب القوى، التي نظمتها الجامعة بتعاون مع الاتحادين الأفريقي والدولي. وتستضيف بكين أيضا النسخة ال15 من بطولة العالم لألعاب القوى، خلال الفترة الممتدة من 22 إلى 30 غشت الجاري، حيث سيكون المغرب ممثلا ب22 عداء وعداءة.