صنف المغرب كثاني بلد مصدر للسلع نحو ميناء ريو غراندي دو سو الذي يعد من بين أكبر موانئ جنوب البرازيل حسب ماذكرته المجلة  البرازيلية ” بورتوس إي نافيوس” ،في عددها الأخير.

 

وأضافت ذات الصحيفة أن روسيا والمغرب والولايات المتحدة احتلوا ، ما بين يناير ويوليوز 2015 ،المراكز الثلاثة الأولى ضمن البلدان المصدرة نحو هذا الميناء استنادا لسلطات ميناء ريو غراندي.

 

كما أشار نفس المصدر أن روسيا احتلت خلال الفترة المذكورة المرتبة الأولى ضمن البلدان المصدرة نحو ريو غراندي ب438 ألف و196 طنا متبوعة بالمغرب (340 ألف و495 طن) والولايات المتحدة (331 ألف و133طن) . وأضاف المصدر أن ميناء ريو غواندي استقبل خلال تلك الفترة ما مجموعه 3 ملايين و345 ألف طن من مختلف المواد وأن الفوسفاط ومشتقاته جاءت في مقدمة المواد المفرغة بهذا الميناء ب975 ألف طن متبوعة بالمواد البيتروكيماوية (200 ألف طن).