أمر الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، بقطع البث المباشر لندوة صحفية عقدها بالقصر الرئاسي بحضورعدد الصحفيين الموريتانيين، إثر مشادات كلامية مع أحد الصحفيين، قبل أن يستأنف بشكل طبيعي بعد دقائق.

وقدم منشط الندوة، الصحفي سيدي ولد نيمين،  نظاما يقضي بمنح كل صحفي سؤالًا واحدا في كل دورة، وهو ما اعترض عليه الصحفي أحمد ولد الوديعة، متذرعا بأن لجنة تنظيم المؤتمر الصحفي قالت: “إن لكل صحفي الحق في طرح ثلاثة أسئلة في الدورة الواحدة”.
وقال ولد عبد العزيز موجها كلامه للصحفي المحتج: “من لم يلتزم بالنظام وقرر الفوضى فعليه أن ينسحب،  من غير الممكن طرح ثلاثة أسئلة من طرف كل صحفي لأن الوقت لا يسمح بذلك”.
رد الصحفي المشاكس،  بأنه جاء إلى المؤتمر الصحفي من أجل الحديث رافضا الانسحاب من المؤتمر الصحفي، وأثناء المشادات الكلامية بين الرئيس وولد الوديعة أمر الأخير بقطع البث المباشر، قبل أن يعود بعد عدة دقائق.