شهد لقاء الرجاء البيضاوي المغربي والنادي الافريقي في منافسات الجولة الثانية من بطولة كاس كأس اتحاد شمال إفريقيا للأندية إصابة بعض لعبين الرجاء البيضاوي “محمد علي بامعمر” على مستوى الظهر و”محمد البولديني” على مستوى الفخذ فيما منعت الإصابة اللاعب “عبد الكبير الوادي” من خوض اللقاء في آخر اللحظات.

ولا زالت العيادة الرجاوية تضم كل من “ياسين الصالحي” عادل الكروشي”عبد الإلاه الحافيظي” محمد المسعودي وخالد القربي”.

وهو الأمر الذي أثار عديد التساؤلات من طرف المناصرين حول طبيعة العمل البدني خلال التداريب وفعالية المتابعة الطبية للاعبين المصابين.