تمكنت وكالة الفضاء ناسا من اختبار المحرك الذي ستعتمد عليه في أخذ البشر في رحلات إلى المريخ.

وتم إطلاق المحرك RS-25 للاختبار في مركز الفضاء “ستينيس” في ولاية ميسيسيبى لمدة تسع دقائق.

وخلال الاختبار جمع مهندسو ناسا بيانات عن المحرك وقوته وقدرته على الانطلاق ولم يكن هذا هو الاختبار الوحيد بل سيكون هناك اختبار قادم يشمل المحركات التي أطلقت في وقت سابق لهذه القضية.

وقال المهندس المسئول عن الصاروخ الجديد “كاثرين كرو” إن المحرك الحديث له قدرات متطورة غير موجودة في أي محرك آخر فهو محرك الصاروخ الأكثر تعقيدا فى العالم والمستوحى من محركات سيارت الفراري وعلى مدار السنوات الماضية تم الوصول للعديد من الطرق المختلفة التي يمكن تحسين بها الصواريخ لتنقل البشر للمريخ في وقت قصير.

وذكر موقع skynews البريطاني أن المحرك قادر على التعامل مع درجات الحرارة المنخفضة التى تصل إلى -240Cويمكن أن تصل إلى 3،315C، ومحرك RS-25 يولد 512،000 من قوة الدفع وهو ما يعادل 12 مليون حصان.