ماذا جرى، وكالات

عشرات القتلى ومئات الجرحى في تقدير مؤقت، هو عدد قتلى السوق الشعبية في دوما إدلب بسوريا بعد أن قصفتها طائرات الحكم السوري.

وقالت مراسلات الوكالات العالمية ان قصف السوق الشعبية خلف لحد زوال اليوم أزيد من 50 قتيلا ومئتي جريح.

من جهتها، نقلت مراسلة الجزيرة عن مصادر في الدفاع المدني بريف دمشق تأكيدها أن أكثر من 55مدنياً قتلوا في حصيلة أولية، وجرح أكثر من مئتين، معظمهم أطفال ونساء.

وحسب شهود عيان فقد اختلطت دماء الأطفال والنساء والباعة المدنيين بتدخل فرق الإسعاف والإنقاذ واستمرار نيران القصف الجوي.

وجذير بالذكر ان الأسواق المدنية والشعبية أصبحت في سوريا والعراق عرضة للتفجيرات الانتحارية والقصف والقتل، وهو ما يتنافى مع كل المبادئ والقوانين الدولية التي يلقى بها اليوم إلى القمامة .