قتلت الاميرة ديانا في حادثة سير خطيرة بلندن يوم 31 غشت 1997، وعم الخبر كالنار في الهشيم كل بقعة في الكرة الأرضية، فما كان موقف الملك إليزابيت حين تلقت الخبر؟.

يقول إنجريد سيوارد مؤرخ العائلة الملكية في إنجلترا إن الملكة اكتفت بطرح سؤال غريب أثناء سماعها للخبر:”هل أقدم أحدهم على طلي فراملها بالزيوت؟”.

وجاء في مقال نشره سيوارد بصحيفة الدايلي ميل، أن

الملكة فضلت البقاء في منزلها الصيفي ورفضت العودة إلى لندن رغم قوة الواقعة.

وأضاف المؤرخ الانجليزي أن الملكة إليزابيت فضلت الاهتمام بأبناء الأميرة ديانا بعيدا عن الصدمة.