“ماذا جرى” تصحيح،

توصل موقع “ماذا جرى” ببيان توضيحي من المشرف على الصفحة الرسمية  لحزب الاتحاد الدستوري مشيرا باسمه ،العربي وجعلا، وموجها إلى عنوان الصفحة الرسمية للحزب، غير مكذب ما ورد في موقعنا عن كون الاتحاد الدستوري يتوفر على صفحتين في الفايسبوك.

ورغم أن ما كتبه موقعنا سابقا كان مؤكدا وصحيحا، فإننا نورد توضيح القارئ الكريم كما ورد علينا مساعدة منا للباحث عن صفحة هذا الحزب على التوجه إليها بدون عناء:

“السلام عليكم
فقط لتوضيح ما جاء في مقال بعنوان “هذا ترتيب متتبعي صفحات الأحزاب في العالم الأزرق”
 حيث تحدثتم عن أن حزب الاتحاد الدستوري يتوفر على صفحتين، أود التوضيح هنا بصفتي المشرف على الصفحة الرسمية لحزب الاتحاد الدستوري أن الصفحة الرسمية هي التي تتوفر على العنوان التالي: