في ختام أشغال القمة العربية بمدينة شرم الشيخ المصرية، تأكد أن المغرب سيحتضن القمة العربية للعام القادم.

وقد اختتمت أشغال القمة بإصدار إعلان أطلق عليه “إعلان شرم الشيخ ” يتضمن مجموعة من القرارات تهم الأوضاع في المنطقة العربية والعمل العربي المشترك.

وأكد رئيس الحكومة، السيد عبد الإله ابن كيران، الذي مثل جلالة الملك في أشغال قمة شرم الشيخ ، استعداد الرباط احتضان الدورة العادية السابعة والعشرين للقمة العربية.

ابن كيران الذي استقبل من قبل عبد الفتاح السيسي، أشاد بقيادة الرئيس المصري للمداولات التي شهدتها القمة ، وكذا بالجهود التي بذلتها الأمانة العامة لجامعة الدول العربية لتنظيم هذه القمة .