افادت مصادر اعلامية ان الأمين العام لحزب العدالة والتنمية “عبد الإله بنكيران” يدعو طلبة منظمة التجديد الطلابي المقربة من حزبه  حركة التوحيد والإصلاح إلى الاهتمام بالتحصيل العلمي أولا و”الاشتغال بالدعوة إلى الله داخل الجامعة .

واضاف امصدر ان “بنكيران” خلال حلوله ضيفا على الجلسة الافتتاحية للمؤتمر العام السادس للمنظمة الطلابية صباح اليوم الجمعة بالرباط إن المغرب في حاجة إلى العلماء ليس في الفيزياء والطب والهندسة فقط، وإنما في الآداب وعلوم اللغة أيضا، مضيفا: “نحن في حاجة إلى هؤلاء أيضا، هؤلاء مطلوبون جدا”.

واستغل بنكيران فرصة تواجده مع طلبة المنطمة، التي تعتبر الذراع الطلابي للتوحيد والإصلاح، ليذكرهم بالمنهج الذي اختاره حزبه في التغيير داخل المجتمع، مشددا على ضرورة التشبث بالمرجعية، موضحا أن الإسلام ليس قضية سياسية غرضه إسقاط الخصم والحلول محله، بل هو إيمان واستقامة، بحسبه.

استحضر رئيس الحكومة، خلال اللقاء ذاته، روح الطالب عبد الرحيم الحسناوي، الذي توفي بعد اعتداء عليه بجامعة ظهر المهراز بفاس على أيدي طلبة ينتمون لفصيل القاعديين.

وحضر الجلسة الافتتاحية للمؤتمر كل من عبد الإله بنكيران ولحسن الداودي، وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، وبعض أطر التوحيد والإصلاح.

وتم حصر عدد المؤتمرين في 300 طالب وطالبة، يمثلون كل الجامعات المغربية بكلياتها ومعاهدها المتخصصة، أغلبهم طلبة الإجازة بنسبة 69 في المائة، فيما يمثل طلبة المعاهد العليا 6 في المائة، وطلبة الماستر والدكتوراه 21 في المائة، إضافة إلى ممثلين عن الطلبة المغاربة بالخارج.