باشرت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة طنجة بحثا بأمر من النيابة العامة المختصة، لتحديد ظروف وملابسات استخدام السلاح الناري في محاولة لسرقة سيارة لنقل الودائع تابعة لشركة للحراسة الخاصة، كانت متوقفة أمام وكالة بنكية بحي مولاي رشيد بالمدينة.

وذكر بلاغ لولاية أمن طنجة، أن المعلومات الأولية للبحث، تفيد بأن أشخاصا مجهولين كانوا على متن سيارة خفيفة قاموا، صباح اليوم الخميس، بإطلاق أعيرة نارية في اتجاه سيارة مخصصة لنقل الودائع في محاولة لسرقة محتوياتها، دون أن يتمكنوا من الاستيلاء على أية منقولات أو ممتلكات، وبدون تسجيل أية إصابات جسدية.

وأكد المصدر ذاته أن الأبحاث والتحريات الأمنية لازالت متواصلة في هذه القضية لتوقيف المشتبه فيهم وتقديمهم أمام العدالة.