تم أمس، إحباط محاولة تهريب كمية مهمة من العملة الصعبة بمعبر باب سبتة، حسب ما أفاد به مصدر جمركي.

وأوضح المصدرأن عناصر الجمارك بموقع باب سبتة تمكنت بعد ظهر اليوم من إحباط محاولة تهريب 30 ألف أورو اضافة الى 8000 درهم ، حاول مواطن فرنسي تهريبها عبر موقع باب سبتة نحو سبتة المحتلة، دون الخضوع للإجراءات القانونية الجاري بها العمل ودون التوفر على تصريح مسبق من المؤسسات المالية الوطنية المختصة.

وقد كانت العملة الصعبة المحجوزة، مخبأة في لوحة قيادة وفي حقيبة يدوية وتحت كراسي سيارة مسجلة بالمغرب كان يقودها المواطن الفرنسي، وقد تم إخضاع المعني لبحث مدقق لمعرفة حيثيات النازلة قبل اتخاذ الإجراءات الإدارية والقانونية اللازمة.