لقيت ثلاث سيدات مصرعهن، فيما تعتبر طفلتان في عداد المفقودين، بعد غرقهن في فيضان وادي ألفت بجماعة تيلوكيت التابعة لإقليم أزيلال.

الحادث وقع بعد انجراف ثلاث منازل كان أحدها يأوي  النسوة الثلاث، وطفلتين، يعتبرن حاليا في عداد المفقودات.

وأوضح مصدر محلي بأزيلال أن البحث لازال جاريا عن المفقودات من قبل السلطات المحلية وعناصر الوقاية المدنية وساكنة الجماعة.

كما أفاد أن السيول القوية الناجمة عن هذه الأمطار الغزيرة تسببت أيضا في خسائر مادية تجلت في قطع الطريق الجهوية رقم 302، خاصة بين مركز تيلوكيت ودوار امينواك على مسافة ستة كيلومترات، وانهيار قنطرة على واد أحنصال. وقد تم تجنيد آليات مصالح المديرية الإقليمية للتجهيز والنقل واللوجستيك للتدخل الفوري لتسوية الوضعية.

وتأتي هذه المأساة التي ذهبت بأسرة بكاملها، في الوقت الذي كانت الأرصاد الجوية المغربية قد حذرت من أمطار عاصفية بالعديد من مناطق البلاد منها إقليم أزيلال.