تحتفل كوكل اليوم  بالروائية، والأديبة والناقدة، لطيفة الزيات،  التي ولدت في مثل اليوم من العام 1923، وعرفت  باهتمامها الخاص بشؤون المرأة وقضاياها.

تلقت لطيفة الزيات تعليمها بالمدارس المصرية، ثم بجامعة القاهرة. بدأت عملها الجامعي منذ عام 1952, وحصلت على دكتوراه في الادب من كلية الآداب، بجامعة القاهرة عام 1957.

شغلت مناصب عديدة، فقد انتخبت عام 1946، وهي طالبة، أمينا عاما للجنة الوطنية للطلبة والعمال، التي شاركت في حركة الشعب المصري ضد الاحتلال البريطاني.

تولت رئاسة قسم اللغة الإنكليزية وآدابها خلال عام 1952، إضافة إلى رئاسة قسم النقد بمعهد الفنون المسرحية، وعملها مديرا لأكاديمية الفنون.

كما شغلت منصب مدير ثقافة الطفل، رئيس قسم النقد المسرحي بمعهد الفنون المسرحية 1970 – 1972، ومديرة أكاديمية الفنون 1972 – 1973.

أستاذة الأدب الإنجليزي بكلية البنات جامعة عين شمس سابقا، حائزة على جائزة الدولة التقديرية للأدب عام 1996، كانت رمزا من رموز الثقافة الوطنية والعربية وإحدى رائدات العمل النسائي في مصر لها سجل حافل بالريادة في جميع المجالات التي خاضتها والعديد من الأعمال الأدبية.