توصلت مصالح الدرك الملكي بالشمال بتعليمات خاصة تصدر لأول مرة بضرورة حجز الأسلحة التي يستخدمها أصحابها في التهديد وتجارة المخدرات بمجموعة من الدواوير، خاصة في المناطق التي تنتعش فيها زراعة الكيف.

وقالت يومية المساء، إنه حسب التعليمات الجديدة، فقد تم تحديد مجموعة من المناطق بعينها قصد مداهمتها واعتقال من  يشتبه في حصولهم على أسلحة متعددة الآختصاصات.

وأضافت الصحيفة أن التعليمات الجديدة جاءت كتابية وحددت لائحة الأشخاص الذين يجب نزع أسلحتهم، والحجز عليها، ضمنهم مبحوث عنهم أحدهم مستشار جماعي متورط في زراعة الكيف. وشرعت فرق الدراك في تطبيق التعليمات الجديدة بعد أن داهمت قرى نائية بالشمال وحجزت لدى بعض المشتبه بهم بنادق، كما تمكنت من اعتقال مبحوث عنهم متهمين بزراعة النبتة المحظورة.