وصل قبل قليل إلى مدينة طنجة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود في عطلة خاصة سيقضيها بمدن شمال المملكة.

وكان في استقبال العاهل لدى وصوله مطار طنجة، رئيس الحكومة عبدالإله بنكيران، وصاحب السمو الأمير سعود بن عبدالله بن محمد ، ووالي طنجة محمد يعقوبي، وسفير المملكة السعودية بالرباط عبدالرحمن بن محمد الجديع،وقادة الحامية العسكرية بالشمال ورؤساء المجالس المنتخبة ورؤساء المجالس العلمية وعدد من المسؤولين.

ومباشرة بعد وصوله توجه الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود في موكب رسمي إلى المقر المعد لإقامته .

وقد رافق الملك السعودي في هذه الزيارة الخاصة أصحاب السمو الأمراء خالد بن فهد بن خالد، و منصور بن سعود بن عبدالعزيز، وطلال بن سعود بن عبدالعزيز، و سطام بن سعود بن عبدالعزيز، و حسام بن سعود بن عبدالعزيز، و محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز،وخالد بن سلمان بن عبدالعزيز، ونايف بن سلمان بن عبدالعزيز، وراكان بن سلمان بن عبدالعزيز، و وزير المالية بالمملكة السعودية إبراهيم بن عبدالعزيز العساف، ووزير الثقافة والإعلام عادل بن زيد الطريفي، ورئيس الشؤون الخاصة لخادم الحرمين الشريفين حازم بن مصطفى زقزوق، ومعالي ورئيس المراسم الملكية خالد بن صالح العباد.

ومن خلال قراءة تشكيلة الوفد المرافق للملك السعودي تستشرف جلسات عمل مع المسؤولين المغاربة لبحث دعم التعاون في القطاعات المذكور، كما يرتقب أن يقوم الملك محمد السادس بزيارة للعاهل السعودي بمقر إقامته.