إثر هزيمة ثقيلة بهدفبن لصفر أقصي المنتخب الأولمبي المغربي على يد نظيره التونسي، يوم السبت برسم  جولة الإياب للدور الثالث والأخير من تصفيات كأس إفريقيا للأمم لأقل من 23 سنة المقرر إجراؤها بالسنغال بدءا من 28 نونبر المقبل  .

ولم تنفع نتيجة الفوز التي حققها المنتخب المغربي في مباراة الذهاب ( 1-0) من تحقيقه للفوز، حيث بدا ضعيفا بشكل واضح أمام الشبان التونسيين الذين أدوا مباراة جيدة.

كما تأهل المنتخب الأولمبي المصري بعد فوزه بالعاصمة كامبالا على مضيفه الأوغندي بنتيجة 2-1 .

تأهل المنتخب المصري إلى هذه النهائيات جاء بفضل النتيجة المريحة التي كان قد سجلها خلال دور الذهاب، حيث حقق فوزا عريضا برباعية نظيفة على صيفه الأوغندي.

أما المنتخب الأولمبي الجزائري قد ضمن تأهله إلى نفس النهائيات، بعد تعادله مع نظيره السيراليوني، في المباراة التي احتضنتها مدينة البليدة الجزائرية قبل أسبوع، وانتهت بالتعادل السلبي، ليتأهل بذلك المنتخب الأخضر إلى النهائيات، مستفيدا من فوزه السابق على سيراليون في مباراة الذهاب بهدفين لصفر .