انتقد أطباء القطاع العام عن صمتهم الترحيل الجماعي في “بويا عمر” ووصفوه ب”الشعبوي”.

و أشارت النقابة المستقلة لأطباء القطاع العام ، في بلاغ لمكتبها الوطني، إلى أن الترحيل الجماعي لهؤلاء النزلاء إلى مجموعة من المستشفيات فيه “انعدام للكرامة” لأن هذه المستشفيات ثبت أنها تفتقد حتى للأطباء النفسانيين”.

كما دعت النقابة الحكومة إلى إيجاد حل فوري ودائم لهؤلاء النزلاء وإيواء وعلاج آلاف المرضى العقليين المتشردين في الشوارع.