كشفت مصادر اعلامية عن تعرض الفنان الشعبي عبد العزيز الستاتي، للرشق بالحجارة عندما تأديته لمجموعة من المقاطع الغنائية خلال السهرة الختامية لمهرجان سلا المنظم من طرف المجلس البلدي للمدينة.

 

وأضافت نفس المصادر أن النجم الشعبي الستاتي تلقى ضربة قوية بحجر طائش من الجمهور على مستوى عينه اليسرى بمنصة شاطئ سلا ، الشيء الذي أدى الى عدم رغبته في اكمال السهرة لولا تدخل المسؤولين.

 

وحسب ذات المصادر، فقد شهدت منصة  مقاطعة احصين بسلا ، معارك دامية استعملت فيها الأسلحة البيضاء و التراشق بالحجارة ، و أدت الى تكسير عدد من السيارات.