هددت 1200 عائلة من سكان منطقة أمهيريز قيادة البوليساريو بالإحتجاج أمام مقر بعثة المينورسو في الثاني من غشت المقبل، واتخاذ خطوات تصعيدية احتجاجا على تردي الأوضاع والإهمال الذي لحق بهم من طرف قيادة البوليساريو التي تغض الطرف عن معاناتهم.

وقالت يومية المساء إن جبهة البوليساريو ترفض الإستجابة لمطالبهم المشروعة وتحرمهم من حقهم في الحصول على المساعدات الإنسانية والغذائية الموجهة إليهم.