أعرب المغرب عن إدانته الشديدة لعملية اقتحام المسجد الأقصى المبارك، اليوم الأحد، من طرف جماعات يهودية متطرفة.

وأكد بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون أن المغرب، “وإذ يدين بشدة هذا التصعيد الخطير وغير المقبول الذي يمس حرمة المسجد الأقصى، بهدف التمهيد للاستيلاء عليه، من خلال محاولة تقسيمه زمانيا ومكانيا، يطالب بوقف كل الإجراءات التصعيدية الإسرائيلية المتخذة ضد الفلسطينيين والرامية لفرض أمر واقع جديد على الأرض”.

وأضاف المصدر ذاته أن “المملكة المغربية، التي يرأس عاهلها، الملك محمد السادس، لجنة القدس، تتابع بقلق وانشغال كبيرين، عملية اقتحام المسجد الأقصى المبارك، اليوم الأحد، من طرف جماعات يهودية متطرفة، تحت حماية القوات الإسرائيلية التي اعتدت بعنف على جموع المصلين الفلسطينيين”.

كما يدعو المغرب المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته لحماية مدينة القدس والمسجد الأقصى المبارك، ولوقف كل الانتهاكات الإسرائيلية تفاديا لاستفزاز مشاعر المسلمين عبر العالم، وتقويض المجهودات والمبادرات الرامية إلى إيجاد حل نهائي وعادل للقضية الفلسطينية، حسب المصدر ذاته.