قال عبد الأله ابن كيرانأن حزبه سيفوز بالمرتبة الأولى في الانتخابات البلدية المقبلة، وأفاد أن العدالة والتنمي تنوي توسيع تغطيتها للدوائر الانتخابية التي يبلغ عددها 27 ألفا.
و مقارنة مع الانتخابات البلدية التي جرت في 2009 التي لم تتجاوز تغطية العدالة والتنمية نسبة 60 في المائة،يبدو أن حزب بنكيران غير استراتيجيته وتنازلاته السابقة وقرر الدخول بقوة في الانتخابات المقبلة،وبالتالي تغطية 80 في المائة من الدوائر الانتخابية.
وقال ابن كيران “إن الحزب فاز بثقة المواطنين تدريجيا بعدما لمسوا نظافة اليد وجدية الاشخاص، والوفاء بالعهود للمؤسسات وعدم الابتزاز وتجسيد القيم والأخلاق التي يؤمن بها المغاربة”.
وزاد ابن كيران قائلا إن “المغاربة رأوا أن الحزب لا يتغير ولا يقدم أموالا، ووجهه نظيف ونقي ومشع، وكيفما عرفوه يوم أمس يعرفونه اليوم”