أطلق قيدوم الصحافيين مدير جريدة الأسبوع الصحافي”مصطفي العلوي” حوارا وطنيا على صفحات جريدته حول كتاب جديد أصدره مؤخرا عن الملك الحسن الثاني الملك المظلوم؟
وقد واكب مصطفى العلوي في هذا الكتاب مسيرة الملك الراحل منذ ولايته للعهد إلى حيت وفاته، و تتبعه كنموذج من نماذج النخبة المتفقة، “ممن عانوا التعذيب و المعتقلات”.
وتوسع كاتب المقال في معطيات إخبارية تبرر التوقف عند احداث وصف فيها الكثيرون الحسن الثاني، بالملك الظالم، و لكن التعمق فيها يترك باب الشهادة مشرعا للبث في مصداقية الكاتب الصحفي بأن الحسن الثاني ملك مظلوم.