على صفحته على الفايسبوك قال عبد الله البقالي ، الكاتب العام للنقابة المغربية للصحافة الوطنية، إنه “لم يفاجأ بالقرار التععسفي الذي اتخذه المدير العام لوكالة المغرب العربي للأنباء الذي قضى من خلاله بالفصل النهائي للزميلة فاطمة حساني عن العمل بوكالة المغرب العربي للأنباء بعد أن حبك مسرحية المجلس التأديبي ، كنت أتوقع هذازالقرار من مسؤول يعتبر من تركة زمن البصري .
أعلم أن الزميلة فاطمة حساني ليست في حاجة إلى تضامني ، و لذلك و مياشرة بعد علمي بهذا القرار الظالم أجريت الإتصالات اللازمة مع المسؤولين الحكوميين و طرحت الموضوع بما يجب من حدة خلال اجتماع لجنة التعليم و الثقافة و الإتصال ، و كل ما يمكن أن أؤكد لزميلتي الفاضلة فاطمة حساني أننا سنبقى إلى جانبها إلى حين إحقاق الحق و إزهاق الباطل ، و أنا على يقين أن هذا القرار لن ينال من عزيمة زميلتنا فاطمة و عزيمة زملائنا في تنسيقية الوكالة الذين أحييهم بهذه المناسبة”