تبنى تنظيم “القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي” قتل 11 عسكريا جزائريا في كمين نصبه في ولاية “عين الدفلى” الواقعة جنوب غرب العاصمة الجزائر، وذلك في بيان نشر على الإنترنت مساء السبت.

 

وقال التنظيم الارهابي في بيان تداولته مواقع إسلامية متطرفة ولا يمكن التحقق من صحته، إن عناصره “تمكنوا في مساء يوم العيد من قتل 11 عسكريا إثر كمين نصبوه للجيش مؤكدا أن المهاجمين غنموا أسلحة وذخائر وانسحبوا سالمين.

 

وكانت وزارة الدفاع الجزائرية،  قد اعترفت بأن الجيش تعرض ، إثر عملية بحث وتمشيط بمنطقة جبل اللوح بسوق العطاف بولاية عين الدفلى، مساء أول أمس على الساعة السابعة مساء لإطلاق نار من طرف مجموعة إرهابية. حيث استُشهد تسعة (09) عسكريين وجرح اثنين آخرين.