سقطت شبكة لأخطر المجرمين في السكن الاجتماعي، والذين أسسوا شركات وهمية وزعيمهم مبحوث عنه 14سنة، وروجوا لمشروعين سكنين بمدينة الدار البيضاء.

وقالت يومية الصباح إن الشرطة القضائية التابعة لأمن الحي الحسني أسقطت شبكة خطيرة تخصصت في إنشاء شركات وهمية، للنصب على الراغبين في اقتناء شقق ب 25 مليونا.

وفيما مازال البحث جاريا عن باقي المتورطين، أوقف في القضية وفقا لجريدة الصباح، عنصران تبين أنهما الرأس المدبر لكل العمليات الإجرامية، التي أسقطت العديد من الضحايا، أحدهما يمتلك سيارة فارهة، مرقمة بالرباط، ضبطت بداخلها العديد من الملفات والوثائق الشخصية لأشخاص يعتقد أنهم ضحاياه وأنهم دفعوا تسبيقات في المشاريع الوهمية التي يسوقها عبر مواقع التسويق على الإنترنيت، كما جرى الاستماع إلى ضحايا ذهبت تسبيقاتهم المالية أدراج الرياح.