سيقوم الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي ورئيس حزب الجمهوريين رفقة نائبين من البرلمان الفرنسي بزيارة الى تونس  من 19 الى 21 يوليو الجاري .

وينتظر أن يلتقي ساركوزي بالرئيس قائد السبسي.

ساركوزي قام مؤخرا بزيارة للمغرب ، استقبل خلالها على الخصوص من قبل الملك محمد السادس.

تحركات ساركوزي في منطقة المغرب العربي تفسر باستعداده الجدي للعودة إلى رئاسة فرنسا في الانتخابات القادمة، خاصة وأن استطلاعات الرأي تؤكد في فرنسا تراجع الاشتراكيين لصالح اليمينيين.