على إثر ما تشهده الصين من مشاكل كثيرة فيما يخص التزود بمنتجات الحليب ومشتقاته، وفي تجاهل تام لنصائح خبراء الصحة الذين حذروا من تناول الحليب دون أن يخضع إلى التعقيم أو البسترة لاحتوائه على باكتيريا ضارة، تزاحم عدد من المارة لاقتناء حليب ماعز قام زوجان صينيان بحلبه مباشرة على قارعة الطريق قبل بيعه في عبوات مياه للمارة، في طريقة مبتكرة منهما لكسب تكاليف الحياة. وقد اهتدى الزوجان لهذه الفكرة وقاما بتنفيذها في أحد الشوارع المكتظة في وسط الصين بحسب صحيفة الشعب الصينية. واستخدم الزوجان عبوات مياه فارغة لتعبئة الحليب الطازج، ثم باعا كل قنينة بمبلغ 10 يوان صيني أي ما يعادل دولار ونصف تقريبا.
وقال الزوجان بأن الكثير من الزبائن كانوا يعودون مرة أخرى لشراء المزيد من الحليب بعد تذوقه في المرة الأولى. وقد نفذت كمية الحليب بسرعة إذ لم يحصل بعض الزبائن المتأخرين على أي حليب. ولم تتحدث الصحيفة الصينية التي أوردت الخبر عن قيام السلطات هناك بأي إجراء ضد الفكرة وأصحابها.

بقيت إشارة طريفة، إذا تمعنت في الصورة المرفقة ستجد أن الزوجين قاما بربط المعزتين إلى رجل كل واحد منهما، وذلك من باب الأمان. لكن لنتخيل أن واحدة منهما قررت الجري في الشارع، عند ذاك ستقوم بجــر الزوج المربوط بها وسط المارة والسيارات خصوصا أن الصينيين معروفون بصغر حجم الأجسام وخفة وزنها!! وحينئذ لاحليب ولا زبدة، بل مخالفة وغرامة وربما منع من المهمة، ولكن قبل هذا وذاك ضحك حتى البكاء وسط المارة.

ـــــــــــــــــــــــــ ابراهيم الوردي ـــــــــــــــ