ظهرت في الولايات المتحدة الأمريكية أقراصا مخدرة جديدة تسمى “فلاكا”، و قد أصبح الإقبال عليها ملاحظا خاصة في ولاية فلوريدا، و هي تجعل كل من تناولها يفقد التحكم في نفسه مدة طويلة قد تصل إلى 12 ساعة.

و قد شوهد عدد ممن تعاطو لهذه الأقراص الخطيرة يقومون بحركات جنونية أو ممارسات شادة، و منهم من تعرى كليا في الشارع العام، و منهم من شوهد يمارس الجنس مع الأشجار في غابات فلوريدا، و منهم من تاه هاربا لا يعرف من من هو خائف.

و قد نقلت مواقع أمريكية أن هذه الأقراص يتم استيرادها من الصين و أن الجمارك الأمريكية جعلتها في مقدمة همومها.

كما صرح بعض المتعاطين السابقين لهذا المخدر بكونهم فقدوا التحكم في نفسهم لمدة طويلة، و قال أحدهم انه تعرى في الشارع العام و تم سجنه لمدة ثلاثة أيام إلى أن استرجع وعيه كاملا.

و تتخوف عدد من الدول من تسرب هذه الأقراص التي أودت بحياة 34 شخصا في الولايات المتحدة الأمريكية خاصة و أن أثمنتها رخيصة جدا و لا تتعدى خمسة دولارات للجرحى.