ذكرت جريدة الأيام المغربية في عددها الصادر الخميس أن أحمد منصور لم يعتذر من تلقاء نفسه على تدوينته ضد الصحفيين المغاربة، لكن اعتذاره جاء بعد ضغوطات قطرية عليا.

وقالت الصحيفة إن تدوينة منصور أثارت غضب جهات عليا هنا في المغرب وزاد الأمر استفحالا بعد أن أقدم موقع حزب “العدالة والتنمية” المغربي علي إعادة نشر التدوينة قبل أن يسارع إلى حذفها بعد تبينه لفداحة ما أقدم عليه.