كان عزيز الجعايدي، الحارس الشخصي للملك محمد السادس، وراء عقوبات تأديبية أقرت في حق أمنيين بالدار البيضاء من بينهم ضابط ممتاز.

يومية المساء في عددها لنهار اليوم  قالت إن الجعايدي، الحامل لرتبة والي أمن، أصدر قرارا بإحالة مكلفين بالسير والجولان، زيادة على الضابط، على المعهد الملكي للشرطة بالقنيطرة لإعادة التكوين بعد ارتكاب خطأ بروتوكولي أثناء مرور الملك بالقرب من كورنيش عين الذياب ضمن خرجة خاصة، حيث ان الضابط الممتاز غفل عن تحية الملك، بينما عرقل الآخرون حركة السير بإحدى ملتقيات الطرق.