قرر الملك محمد السادس، اليوم، رفع الدعم المالي المخصص للأحزاب السياسية.

واضاف جلالته، في كلمته خلال الافتتاحية التشريعية أمام البرلمانيين، إنه حريص على مواكبة الهيئات السياسية وتحفيز العمل السياسي، داعيا إلى رفع الدعم العمومي الموجه للأحزاب السياسية، وتخصيص جزء منه للكفاءات التي تشتغل داخلها في التفكير والابتكار.

واعتبر الملك في كلمته، أن السنة التشريعية الجديدة، تكتسي طابعا خاصا لأنها تأتي في مرحلة شعارها روح المسؤولية والعمل الجاد، قائلا إن “التدابير التي دعونا إليها مؤخرا تقتضي التعبئة الشاملة والعمل الجماعي واحترام الاختلافات”.