اهتزت مواقع التواصل الإجتماعي التركية بفيديو يظهر إعدام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان،

ومشفت مواقع تركية ان مقطع هذا الفيديو هو من فيلم بعنوان الصحوة “Uyanış” يظهر فيه رئيس أركان الجيش وهو يوجه مسدسه لإعدام الرئيس التركي بينما هو منهمك في صلاته.

الفيلم يحاول تصوير محاولة الإنقلاب الفاشلة التي حصلت بتركيا سنة 2016 بسيناريو مختلف عما حصل، ويدعي الكشف عن حقائق يقول أنها طمست ولُعب بها في تلك الأونة.

وقد وُوجه مخرجه “Ali Avci” بتهم عديدة منها الإنتماء لجماعة “فتح الله غولن” الإرهابية وتزييف الحقائق، وهي التهم التي أفضت للحكم عليه أمس بست سنوات وثلاثة أشهر، رغم إنكاره لكل ما نُسب إليه وأنه ليس ضد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وأن كل ما قام به عبارة عن عمل فني خالص.