أعلنت مصالح الطوارئ الروسية، اليوم، أن 18 شخصا أصيبوا نتيجة اشتعال النيران في طائرة تابعة لشركة “أوتاير” الروسية، بعد تمكنها من الهبوط في المحاولة الثانية بمطار سوتشي الدولي، جنوب البلاد.

وكانت الطائرة، القادمة من موسكو و تقل 164 شخصا إضافة الى 6 من أفراد الطاقم، قد انحرفت عن المدرج في الساعات الأولى من صباح اليوم قبل أن تشب فيها النيران.

وحسب المصدر، فإن الطائرة، وهي من نوع “بوينغ 737″، انزلقت عن المدرج وأتلف أحد جناحيها السياج المحيط بالمطار قبل أن يحدث حريق، الذي سارعت لإطفائه العديد من الآليات بعد عملية إجلاء ناجحة لركاب الطائرة.

وقد تم فتح تحقيق عاجل للبحث عن أسباب وقوع الحادث تحت إشراف لجنة تقنية موسعة تتواجد حاليا بعين المكان.

وحسب الاستنتاجات الأولية ،قد يكون الحادث ناجم عن الظروف الجوية الصعبة والعواصف الرعدية والأمطار الغزيرة التي تتهاطل على منطقة كراسنودار ، وعدم تمكن قائد الطائرة من ضبط قيادة هذه الأخيرة بسبب ضعف الرؤية وانزلاق غطاء المدرج.

وكالات