رد الفنان المصري تامر حسني أخيراً على الشائعات التي انتشرت حول طلاقه من زوجته بسمة بوسيل، بعد أن انتشرت أخبار تتحدث عن علاقته مع فتاة لبنانية في الأيام الماضية.

ونشر موقع “شرطة المشاهير” خبراً يتحدث عن علاقة حسني بخبيرة التجميل اللبنانية أماني شحرور، وهي التي ستظهر بجانبه في كليب “وانت معايا” الذي يتوقع طرحه قريباً، في وقت تزامن مع تدوينة من زوجة حسني والتي كتبت عبر حسابها في موقع “أنستجرام” كلاماً حول الخيانة الزوجية.

وذهب المتابعون لحساب بسمة بوسيل لتفسير ما قالته حينها على أنه تأكيد على خيانة تامر حسني لها، غير أن شحرور استدركت الموقف ونشرت عبر حسابها الخاص على أنستاغرام، كلاماً شرحت فيه الموقف بينها وبين الفنان المصري.

وكتبت شحرور في تدوينتها: “الموقع أخد بوست خاص للإنسانة الجميلة بسمة بوسيل كانت عم تبدي إعجابها بمقولة، وفجأة صار الحكي إنو هي بتعني شي معيّن، وحطّوا إسمي بجملة مش حقيقية. والموضوع كلّو إني من أشدّ المعجبين بالنجم تامر حسني وبيننا صداقة أسرية، ورح كون موديل أغنيته الجديدة”.

وأضافت شحرور: “بعتذر من كل قلبي لحبيبة قلبي الجميل بسمة بوسيل، اللي ساندتني بهيدا العمل والنجم الراقي تامر حسني على تقديمو إلي لكلّ جماهيره. أعتذر عن كل شي صدر من زيف وإفتراء”.

وكي تفند الشائعات أيضاً، سارعت زوجة تامر حسني لنشر البوستر الرسمي الأول لألبوم الفنان المصري، عبر حسابها على أنستجرام، ووجهت له التهنئة والدعم قائلةً: “ألف مبروك يا تيمو، وان شاء الله ألبوم عيش بشوقك محطة جديدة في حياتك كما تتمنى”.