كشفت مصادر مطلعة لموقعنا، ان سيدة منقبة قامت باختطاف رضيعة حديثة الولادة من داخل جناح الولادة بمستشفى “الهاروشي” بمدينة الدار البيضاء.

وافادت ليلى خالة الرضيعة المخطوفة لمواقع اعلامية، أن شقيقتها، نقلت مساء امس للمستشفى المذكور، وكانت تعاني من ارتفاع في الضغط أثناء عملية الوضع، مضيفة أنها وضعت مولودتها على الساعة الثامنة مساء، وقد لاحظت أن سيدة منقبة الوجه، ظلت بجانب المولودة، لكنها لم تعر الامر اهتماما.

وقد انتقلت عناصر الامن، إلى المستشفى وتم الاستعانة بكاميرات المراقبة لفك لغز اختفاء المولودة الجديدة، ليتبين لهم أن الأمر يتعلق بعملية سرقة مدبرة، انخرط فيها أكثر من عنصر، حيث تكفلت سيدة منقبة باختطاف الرضيعة بوضعها في حقيبة يدوية وبعدها توجهت إلى الخارج حيث كانت تنتظرها سيارة خفيفة من نوع “داسيا” وتحمل ترقيما خصا بسيارات مدينة الدارالبيضاء

وواصلت العناصر الأمنية تحرياتها بمسرح الجريمة، حيث تم الاستماع إلى عدد من الموظفين والموظفات، بغرض تحديد ظروف وملابسات الاختطاف، وأطلقت حملة تعقب السيارة حيث تم العثور عليها غير بعيد عن المستشفى على مستوى شارع مصطفى المعاني.

و تم حجز السيارة بعد أن تكفلت عناصر الشرطة العلمية برفع البصمات من على السيارة و التأكد من هوية صاحبها في ظل استنفار أمني للوصول إلى الرضيعة والتعرف على الجناة

وكان مسشتفى الهاروشي قد شهد حادث اختطاف مماثل سنة 2016، لرضيعة حديثة الولادة قبل أن تتمكن عناصر أمن البيضاء من فك شفرته وإعادة الرضيعة لعائلتها.