افادت مصادر مطلعة لموقع “ماذاجرى” ان شخصا في عقده الرابع، لقي حتفه، زوال اليوم، بإحدى مقاهي مدينة سلا، وذلك خلال متابعته للمباراة التي جمعت بين المنتخب المغربي والمنتخب البرتغالي في إطار منافسات كأس العالم بروسيا.

وكشفت ذات المصادر، أن الشخص الاربعيني اغمى عليه، بسبب انفعاله اأجواء المقابلة، وتم نقله على وجه السرعة إلى مستشفى مولاي عبد الله قصد إسعافه، لكن لم يتمكن الفريق الطبي من انقاذه