دعت الهيئة القومية للأرصاد الجوية الأمريكية سكان ساحل خليج المكسيك بالولايات المتحدة إلى “أخذ العاصفة على محمل الجد” وذلك مع تحرك العاصفة “ألبرتو” شمالا عبر خليج المكسيك.

وتوقعت الهيئة أن يسبب الإعصار هطول أمطار غزيرة وهبوب رياح على الولايات الأمريكية في الساحل الجنوبي.

وأوضح باتريك بيرك من مركز التنبؤ بالطقس التابع للهيئة القومية للأرصاد الجوية في كوليدج بارك بولاية ماريلاند، أنه تم إعلان حالة الطوارئ في ولايات فلوريدا وألاباما ومسيسبي يوم السبت، مع توقع هطول أمطار يصل منسوبها إلى 38 سنتيمترا خلال مطلع الأسبوع وحدوث أمواج مد وهبوب رياح عاتية.

وقال كين جراهام مدير المركز القومي للأعاصير التابع للإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي إنه بحلول منتصف نهار يوم الأحد، كانت المنطقة الجنوبية الشرقية من الولايات المتحدة تشهد رياحا بسرعة 80 كيلومترا في الساعة وأمطارا تصل إلى 25 سنتيمترا في بعض الأماكن.

وأشار إلى أن هطول الأمطار الغزيرة تسبب في بعض الفيضانات بالشوارع، داعيا إلى “توخي الحذر من تلك الأمطار.. العاصفة تتحرك شمالا بسرعة نحو 22 كيلومترا في الساعة، ومن ثم ليست سريعة بحق”.