وكالات

نشرت صفحة منتخب الفراعنة الرسمية لكرة القدم على “تويتر” أنباء تحمل بارقة أمل بخصوص الإصابة المحزنة التي تعرض لها مهاجم ليفربول محمد صلاح في نهائي الشامبيونز ليغ مساء اليوم.

وبعد الأنباء التي نشرتها صحيفتي “اندبندنت” و”اكسبريس” جاء الإعلان من قبل طبيب المنتخب المصري الذي تواصل مع إدارة وأطباء نادي ليفربول.

وبذلك يحتفظ منتخب الفراعنة بإمكانية تعافي نجمه الأول ومساندته في بطولة كأس العالم منتصف الشهر المقبل في روسيا.

يذكر أن إصابة صلاح اليوم أفقدت فريقه ليفربول الكثير من الحلول الهجومية ولم يستطع العودة للبداية القوية التي انطلق بها في المباراة بعد إصابة محمد صلاح.