يستمع نواب البرلمان الأوروبي الثلاثاء 22 ماي، للمدير التنفيذي لشركة “فيسبوك” مارك زوكربيرغ الذي يفترض ان يفسّر الثغرات في موقع التواصل الاجتماعي بخصوص حماية المعطيات الشخصية لمستخدميه في ما عرف بـ”فضيحة كامبريدج اناليتيكا”.

ومن المقرر ان تبث جلسة الاستماع لزوكربيرغ مباشرة عبر الانترنت، وسيجتمع خلالها برؤساء الكتل السياسية في البرلمان الاوروبي.

وأعلن رئيس البرلمان الاوروبي انتونيو تاجاني الاثنين، أن زوكربيرغ وافق على بث مباشر لمداخلته على الانترنت إثر ضغط كبير من النواب الأوروبيين.

وقبل ثلاثة أيام من دخول القانون الأوروبي الذي يهدف لحماية المعطيات الشخصية حيز التطبيق، حث البعض على استجواب زوكربيرغ علنا، كما فعل النواب الأميركيون الشهر الفائت.

وكان نواب البرلمان الأميركي أمطروا صاحب شركة “فيسبوك” بالأسئلة ليفهموا كيف استطاعت “كامبريدج اناليتيكا” البريطانية استغلال معطيات عشرات الملايين من المستخدمي وتوظيفها لأغراض سياسية