بعد الضجة التي أحدثتها التغريدة التي نشرها رئيس هيئة الرياضة السعودية، تركي آل الشيخ، على موقع “تويتر” والتي لمح فيها إلى أن بلاده لن تدعم ترشيح المغرب لاستضافة كأس العالم 2026، بسبب علاقته بدولة قطر، قالت المستشارة في الديوان الأميري القطري الشيخة مريم بنت محمد بن جاسم آل ثاني إن المملكة ليست في حاجة إلى من يهددونها بعدم دعمها في استضافة كأس العالم 2026.

وأضافت أن المغرب لديه رصيد دبلوماسي يغنيه عن دعم هذه الدول مشيرة إلى أن قطر تدعم تنظيم المغرب لنهائيات كأس العالم 2026.