أفادت مراسلة “روسيا اليوم” في تونس بأن انتحاريا فجر نفسه اليوم الاثنين أثناء محاولته الفرار من السلطات الأمنية في مدينة بن قردان جنوب شرق تونس.

وأكدت وزارة الداخلية التونسية أن أحد المشبوهين فجر نفسه عندما شرعت وحدات الحرس الوطني في محاصرة المكان، بناء على معلومات تلقتها الأجهزة الأمنية تفيد بوجود مشبوهين في منطقة المقرون جانب محمية سيدي التوي معتمدية بنقردان ولاية مدنين اليوم 19 مارس 2018.

وأضافت الوزارة، أن وحدات الحرس الوطني تواصل حاليا محاصرة المشبوه الثاني، وتتبادل إطلاق النار معه دون تسجيل إصابات في صفوف أفراد الحرس الوطني.