أعلن في نواكشوط، عن توقف ثلاث قنوات تلفزيونية موريتانية خاصة عن البث بسبب تراكم الديون، وفق ما ذكرت وسائل إعلام محلية.

وحسب هذه المصادر، فإن شركة البث الإذاعي والتلفزيوني في موريتانيا أبلغت في رسالة رسمية ثلاث قنوات هي (المرابطون) و(شنقيط) و( دافا) بقرار إغلاقها.

وبررت الشركة قرارها بعدم تسديد هذه القنوات للديون المتراكمة عليها من حقوق البث، مبينة أنها وجهت إنذارات إلى إدارات هذه القنوات من أجل التسديد، وحددت لها موعدا للإغلاق إن لم تسدد الديون المتراكمة عليها والتي تقدر بعشرات الملايين من الأوقية.

ونقلت عن مصادر بشركة البث الإذاعي والتلفزيوني أن استئناف القنوات الثلاث للبث من جديد مرتبط بتسديدها للديون المتراكمة عليها. وتوجد في موريتانيا خمس قنوات تلفزيونية خاصة، أعلنت شركة البث الإذاعي والتلفزيوني عن إغلاق ثلاث منها، فيما بقيت اثنتان هما (الوطنية) و(الساحل).

وكانت موريتانيا قد بدأت في تحرير الفضاء السمعي البصري منذ سنوات حيث رخصت لبث خمس قنوات تلفزيونية وخمس إذاعات خاصة.