حل الفرنسي هيرفي رونار، مدرب المنتخب الوطني لكرة القدم، في المركز السابع عشر، في الترتيب الخاص بأحسن مدرب في العالم خلال سنة 2017.

وإحتل مدرب المنتخب الوطني المركز المذكور، حسب إستفتاء قام به الإتحاد الدولي للتاريخ والإحصاء، إذ حصل على نقطة وحيدة فقط في الإستفتاء الذي تصدره يواكيم لوف، مدرب المنتخب الألماني، في الوقت الذي إحتل فيه مدرب البرازيل المركز الثاني، ومدرب إسبانيا المركز الثالث.

يشار إلى أن الناخب الوطني هيرفي رونار، تمكن من ربح تحدي التأهل لكأس العالم لأول مرة في مسيرته، بعد أن قاد أسود الأطلس لمعانقة العرس العالمي لخامس مرة في تاريخ كرة القدم المغربية، ودون اسمه كثاني مدرب فرنسي، ورابع مدرب أجنبي يحجز بطاقة التأهل مع المنتخب المغربي لنهائيات كأس العالم.