كشفت مصادر مطلعة لموقعنا، أن المصالح الأمنية بمطار “بون” الألماني، أوقفت، برلمانية عن حزب العدالة والتنمية، بتهمة محاولة “الحريك”.

وحسب المصادر ذاتها، فالبرلمانية “البيجيدية” حاولت الدخول الى الاراضي الألمانية بجواز سفرها “البرلماني” دون تأشيرة، قبل أن توقفها المصالح الأمنية وتتهمها بمحاولة “الهجرة غير الشرعية”.

وأضافت ذات المصادر، أن البرلمانية المذكورة ظلت محتجزة بمطار بون لمدة 12 ساعة، قبل أن يحل وفدا من سفارة المغرب ببرلين بالمطار، ويقدم شروحات لمسؤولي الأمن تفيد بأن النائبة لم يكن في نيتها “الحريك”، وأنها اعتقدت أن جواز السفر الذي تحمله، المخصص لها من قبل مجلس النواب، يسمح لها بالدخول إلى ألمانيا دون الحاجة إلى تأشيرة.