تقدم سعد الدين العثماني رئيس الحكومة، بتعازيه لأسر ضحايا فاجعة الصويرة، التي أودت بحياة ما يزيد عن 15 سيدة أمس الأحد.

وكتب العثماني تغريدة على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي تويتر، قال فيها “‏على إثر حادث جماعة سيدي بولعلام المؤلم والذي أدى إلى استشهاد 15 امرأة فإنني أتقدم بأحر التعازي وأصدق المواساة إلى العائلات المكلومة سائلا الله تعالى لهن الرحمة والصبر لأسرهن وذويهن”،

وشدد العثماني على مسؤولية جل الفاعلين الحكوميين، قائلا “مع التأكيد على أننا مدعوون جميعا لتحمل المسؤولية لتجنب تكرار مثل هذه المأساة وإنا لله وإنا إليه راجعون”.