كشفت رئيسة وزراء نيوزيلندا، جاسيندا أردرن، أمس، بأنها وجهت “ملاحظة جريئة” للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، خلال قمة شرق آسيا التي عقدت في فيتنام الأسبوع الماضي.

وأوضحت أردرن، زعيمة حزب العمال، في مقابلة نشرها موقع “نيوز روم” الإخباري النيوزيلندي، الخميس، أنها أدلت بالتعليق قبيل حفل عشاء على هامش ذلك الحدث.

وقالت أردرن (37 عاماً) إن ترامب ربت على كتف الشخص الذي كان يقف بجواره وأشار إليها قائلاً “هذه السيدة تسببت في الكثير من الضيق في بلدها” متحدثاً عن الانتخابات.

وردت قائلة “حسنا كما تعلم، ربما 40% فقط”.

وأوضحت أنها ردت على ذلك قائلة “هل تعلم أنه لم يخرج أحد في مسيرات احتجاجية عندما تم انتخابي؟”، وقالت إن الرئيس ضحك وبدا أنه لم يشعر بالضيق.

وكانت أردرن واحدة من حوالي خمسة ملايين شخص شاركوا في احتجاج نسائي عالمي أعقب تنصيب ترامب رئيساً للولايات المتحدة في يناير الماضي.

وكانت القمة أول حدث دولي رئيسي تشارك فيه أردرن كرئيسة للوزراء، وجاءت في أعقاب زيارة قصيرة الأسبوع الماضي إلى أستراليا للقاء نظيرها الأسترالي مالكوم تيرنبول.

المصدر: وكالات